JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

لهذا السبب انت لا تتفق مع زوجتك...تعلم فن النقد دون خسران محبتها

تعاني من مشاكل في توصيل افكارك لزوجتك او العكس 

من المهم ان تتعلم وتعرف الطريقة للتعامل مع زوجتك وكيفية توجيهها ونقدها في الوقت المناسب



بعض الأثار الجانبية للنقد المتكرر:


  • عدم الاهتمام واللامبالاة: بعد زمن من العيش مع الانتقاد المتكرر، ستتوقف الزوجة عن الانتباه لك وتتوقف عن الاهتمام، وتصبح لا مبالية برأيك، كما أنك ستكون عبء ثقيل بالنسبة لها.

  • الاعتماد الكلي او الجزئي على الآخرين: قد تستسلم الزوجة بالكامل لما يقوله الزوج، وتصبح غير قادرة على عمل مهامها، وسصبح جميع القرارات الصعبة إلى الزوج الذي وجب عليه أن يتحمل نتائج أفعاله.

  • إخفاء الأشياء: الأنتقاد بشكل روتيني والتركيز على الأمور السلبية سيجعلها تميل إلى الاحتفاظ بالأسرار، وقد تواجه زوجتك صعاب ومشاكل جديدة دون أن تخبرك بها حتى لا تقابل سيل من النقد الذي يؤذيها نفسيا بشدة.

  • الاستياء للمتراكم : أن كثرة تراكم النقد سيؤدي بالشعور بالاستياء، مع العلم أن الاستياء أسوأ من الكراهية فهو كالموسيقى الخلفية التي لا تنتبه دائما لها , إنه موجود بينما يبدو كل شيء آخر طبيعيا. والتعايش مع الاستياء أمر صعب ومؤلم ويجعل من يصاب به عرضة للأمراض في المستقبل.والله اعلم



كيف يمكنني النقد بمحبة؟ 💖💖

  • اختيار الوقت المناسب، لا تحكم أبدا على زوجتك عندما تمر بفترة او بوقت عصيب، لا تقدم النقد البناء إلا عندما تكون هادئة ويمكنها اعطائك كل اهتمامها.
  • وتأكد من أنك تتكلم وتدير حوارا مع زوجتك حيث يمكن لكليكما التعبير عن الأراء والأفكار والأستماع إلى وجهة نظر بعضكما البعض.
  • ضع في ذهنك أن كل شخص مسؤول عن نفسه وحياته الخاصة، فإذا كنت تنتقد شريكتك، فاختر كلماتك بعناية فائقة وقدم النصيحة فقط عندما يُطلب منك ذلك، وأظهر الين والمسامحة كثيرا.
  • كما يجبأن تظهر الأحترام والتقدير قبل توجيه النقد، إذا كنت تريد أن يقبل شريكك كلامك  ، قم دائما بتسليط الضوء على ما تحبه أولا، حينها ستأخذ انتقاداتك بشكل لكبر وافضل .





author-img

المبدع

تعليقات
    الاسمبريد إلكترونيرسالة